محلي

محافظة دمشق عاجزة عن قمع مخالفات البناء!!

مصدر الصورة: الوطن
محلي | داماس بوست

أكد مصدر في محافظة دمشق ازدياد حالات مخالفات البناء في جميع مناطق المخالفات في دمشق ووصلت حالة تمادي تجار البناء إلى إنشاء أبنية طابقيه يصل ارتفاعها إلى 6 طوابق مشيراً إلى تعرض أعضاء مجلس محافظة دمشق لهذا الأمر أكثر من مرة، وأعاد ازدياد أعمال المخالفات في المناطق الآمنة إلى ارتفاع أسعار العقارات النظامية والتي تضاعفت عشرات المرات وكذلك الإيجارات إذ وصل إيجار البيت في مناطق المخالفات إلى ما يقارب 100 ألف ليرة سورية.

وأكد المصدر أن المحافظة عاجزة عن قمع هذه المخالفات لأكثر من سبب أولا أن البنية الاجتماعية في مناطق المخالفات لا تساعد على وضع حد لهذه المخالفات وكذلك أن أغلب المتنفذين فيها هم من السماسرة وتجار الأزمة، لكن القضية يمكن أن تنتهي بمجرد منع إدخال مواد البناء الأساسية والمقصود بها البيتون والحديد وقوالب الصب الخشبية وهذا ممكن من خلال قيام الجهات المختصة بمنع ذلك من خلال الحواجز الموجودة في مداخل هذه الأحياء وهناك مثال على أرض الواقع في المزه 86، والتي لم يتم إنشاء سقف واحد فيها منذ أكثر من عامين بسبب وجود إرادة حقيقية لدى الجهة الأمنية المسؤولة عن المنطقة في منع إدخال البيتون والحديد والبحص وذلك أدى لعدم ظهور أي مخالفة في هذه المنطقة واستطاعت الجهات المعنية تطبيق القانون هناك على الكبير والصغير.
وأكد مدير دوائر الخدمات في محافظة مدينة دمشق طارق نحاس على وجود مخالفات في المدينة على الرغم من المتابعة اليومية من لجان قمع المخالفات في البلديات المختصة ولكن يلاحظ ارتفاع مخالفات البناء في المناطق النظامية، إذ بلغ مجموع المخالفات المسجلة في هذا العام 51 مخالفة وأمام هذا الواقع تمت إحالة 28 مخالفاً إلى القضاء المختص 11 شخصاً منهم من الشاغور، وتستمر لجان قمع المخالفات بعملها ومتابعة أي إخبارية ترد بخصوص المخالفات وتتم معالجتها وفق القوانين.

المصدر: الوطن

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها