سياسي

ولايتي: تعاون الجيشين السوري والعراقي انتصار استراتيجي

مصدر الصورة: سانا
سياسي | داماس بوست

أكد مستشار قائد الثورة الإسلامية الإيرانية في الشؤون الدولية علي أكبر ولايتي ان التعاون بين الجيشين العربي السوري والعراقي على الحدود بين البلدين يشكل انتصارا استراتيجيا لمحور المقاومة في مواجهة الكيان الصهيوني.

وأشار ولايتي في تصريح له على هامش لقائه رئيس مركز الأبحاث في البرلمان السويدي غونار فرس اليوم إلى فشل المخطط الاميركي في سورية والعراق.

ولفت ولايتي إلى ان افتقاد مسؤولي نظام بني سعود للخبرات والكفاءات أوقعهم في مشاكل خلال السنوات الأخيرة معتبرا ان الخلافات بين النظامين السعودي والقطري مؤشر على ضحالة الدبلوماسية السعودية.

وبين ولايتي ان النظام السعودي الذي تعود ممارساته للقرون الوسطى أنفق مليارات الدولارات لدعوة الرئيس الأميركي لزيارته ويدعي بانه شكل تحالفا من الدول الإسلامية لكن من استجاب له هو عدد ضئيل من الدول الصغيرة التي تتلقى المساعدات المالية منه.

وبشأن العقوبات الأميركية ضد إيران أوضح ولايتي ان هدفها تقديم الامتيازات للصهاينة والرجعيين في المنطقة مؤكدا ان إيران اعتمدت الاقتصاد المقاوم وباتت محصنة أمام هذه التهديدات.

وكان رئيس السلطة القضائية الإيرانية صادق أملي لاريجاني أكد في تصريحات له أمس ان أميركا وعملاءها الإقليميين وخاصة نظام بني سعود هم “دواعش دوليون”.

المصدر: سانا

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها