محلي

اخترع حلاً لمشكلة الكهرباء فهدده "داعش".. أما الإعلام السوري فلم ينصفه

مصدر الصورة: شبكة عاجل الإخبارية
محلي | داماس بوست

كشف المخترع السوري قحطان غانم عن نيله براءة اختراع مسجلة في مديرية حماية الملكية بالرقم "12120137"، لتوليد الطاقه الكهربائية عبر أمواج البحر.

قحطان أكد أن الاختراع قادر على توليد طاقه كهربائية تكفي لإنارة سورية كلها، وبتيار 220 فولت على مدار 24 ساعة، دون استعمال أي مصدر آخر للطاقة، وبتكلفة بسيطة، إضافة إلى إمكانية إنجاز المحركات في الداخل دون اللجوء إلى أي قطعة غيار من الخارج.
ولفت غانم إلى أنه تلقى العديد من العروض الخارجية لتبني اختراعه، كما تلقى عرضاً من "داعش" بحسب قوله، وذلك عبر مراسلته على حسابه في فيسبوك، مشيرا إلى أنه عندما رفض تم تهديده بالقتل.
وأشار المخترع السوري إلى أنه لم يقدم الاختراع للقطاع الخاص خشية من سرقته وتسريبه إلى الخارج عند إطلاعهم على تفاصيل الاختراع، معربا عن عتبه على الإعلام السوري الذي لم ينصفه ولم يسلط الضوء على اختراعه الذي لو كان قد اكتشف في الخارج لكان حديث العالم أجمع.
كما بين غانم أنه رفض السفر وقرر التقدم بالاختراع لوزارة الكهرباء آملا بإمكانية استثمار اختراعه في تطوير منظومة الكهرباء، إلا أن القوانين والشرائع الحكومية لا تضمن شراء اختراعات بل تقتصر على إعطاء براءة اختراع فقط، وهو ما أكده سنجار طعمة معاون المدير العام لمركز بحوث الطاقة التابعة، الذي لفت إلى أن المركز يتعامل مع جميع المخترعين ويستقبل اختراعاتهم ويدرس إمكانية تطبيق نظريات الاختراع على أرض الواقع.
ولفت طعمة إلى أن مسألة شراء الاختراعات غير ممكنة حاليا لعدم وجود قوانين ناظمة في هذا الشأن، إلا أن المركز مستعد لاستقبال جميع المخترعين وتقديم التسهيلات المناسبة ودعمهم في إنشاء نماذج عن اختراعاتهم، لتبين إن كانت قابله للتطبيق وواقعيه، مشيرا إلى أن الكثير من الاختراعات التي تقدم نظرية وغير قابلة للتنفيذ، أو يكون العمل عليها أمراً صعباً.

المصدر: شبكة عاجل الإخبارية

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها