دراما

«شوق» إنتهى بـ... تفجير

مصدر الصورة: Mondoweiss
دراما | داماس بوست

صباح أوّل من أمس، وبينما كانت آثار العدوان الأميركي على مطار الشعيرات في حمص ترخي بظلالها على سكان سوريا، هرع فريق مسلسل «شوق» (تأليف حازم سليمان وإخراج رشا شربتحي) إلى منطقة الطلياني في دمشق، وهي من الأحياء الراقية، لإنجاز بعض المشاهد الختامية للمسلسل.

أحد تلك المشاهد كان مشهداً صعباً لتفجير سيارة مفخخة. صوت قويّ هز الشام وأرعب سكان المدينة، قبل أن يعرفوا من صفحة «يوميات قذيفة هاون» وغيرها بأنّ الانفجار ليس سوى تصوير مشهد درامي. عندها انهالت الشتائم على مواقع التواصل الاجتماعي، بطريقة قاسية جداً. بدوره، تجاهل فريق العمل الحملة الموجّهة للمخرجة الشهيرة، وراحوا يباركون لبعضهم إنتهاء تصوير المسلسل الذي كاد أن يدخل موسوعة «غينس» للأرقام القياسية بعدد أيام التصوير التي فاقت 150 يوماً.

كما بلغت فيها الميزانية الإنتاجية حدّاً كبيراً، بالرغم من ردود الفعل المتباينة على سوية العمل من قبل جمهور ضيّق يتمكّن مشاهدته على المحطة المشفرة، إلا أنه تمكّن من جذب الأنظار ومن الممكن أن يحظى بعرض تسويقي جيّد. يلعب بطولة «شوق» كل من بطولة باسم ياخور (الصورة) وسوزان نجم الدين ونسرين طافش، وهو من إنتاج «إيمار الشام»، وتعرضه قناة osn المشفرة.

المصدر: الاخبار

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها