اجتماعي

سورية البلد الأكثر خطرا على «الصحفيين»

مصدر الصورة: Baladi English
اجتماعي | داماس بوست

أعلنت منظمة "مراسلون بلا حدود" الدولية أن سوريا تبقى أخطر بلد بالنسبة للصحفيين، مؤكدة أن العدد الإجمالي للضحايا الصحفيين تجاوز 200 شخص منذ عام 2011.

وأشار تقرير صادر عن المنظمة إلى أن 211 صحفيا بينهم سوريون وأجانب لقوا حتفهم في سوريا منذ بداية الأزمة قبل 6 سنوات، مضيفا أن 19 صحفيا لقوا مصرعهم في سورية العام الماضي.

وجاء في التقرير أن "أعمال الترهيب والاعتقال والاختطاف والقتل أصبحت ظاهرة عادية في سوريا وتشكل صورة مرعبة".

ودعت المنظمة "جميع أطراف النزاع إلى حماية ممثلي وسائل الإعلام العاملين "على الأرض"، مشيرة إلى أن 26 صحفيا على الأقل معتقلون في سورية حاليا، بينما يعتبر 21 آخرون مختطفين أو مفقودين.

المصدر: إنترفاكس

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها