سياسي

الحكومة عن جنيف: لنا اليد العليا في العملية السياسية

مصدر الصورة: Alalam News Network
سياسي | داماس بوست

بدأت اليوم الوفود المشاركة بالمفاوضات حول سوريا بالوصول إلى جنيف، ومن المقرر أن تنطلق المفاوضات رسميا في 23 شباط الحالي، لكن وفد الأمم المتحدة سيجري مشاورات تمهيدية مع المشاركين بدءا من اليوم.

وفي هذا السياق، قال فيصل المقداد نائب وزير الخارجية والمغتربين في مقابلة مع وكالة "مهر" الإيرانية "إن استعادة الجيش السوري السيطرة على مدينة حلب شكلت انتصارا تاريخيا كبيرا وغيرت المعادلات الدولية في سوريا"، مضيفا أن الحكومة أصبحت تمتلك اليد العليا في العملية السياسية.

وتابع أن تحرير حلب "أفسد جميع برامج أعداء سوريا ومن الطبيعي أن هذا التحرير قد غير المعادلات في سوريا والمنطقة والعالم وهذا ما أكدته المحادثات الأخيرة في أستانا".

واعتبر المقداد أن انتصار الجيش في حلب سينعكس حتما على الساحة الدبلوماسية والسياسية، "هذا الانتصار غير الوضع في سوريا نحو الأفضل وهو مقدمة للانتصارات المقبلة فيها وليس المقصود بالانتصارات العسكرية فقط بل يتعداه إلى الانتصارات السياسية والدبلوماسية التي تتحقق كل يوم".

بدوره أكد المبعوث الأممي إلى سوريا ستفان دي ميستورا أن وقف إطلاق النار الحالي في سوريا لن يصمد طويلا إلا في حال التوصل إلى حل سياسي.

وتابع أن المفاوضات ستركز على صياغة دستور سوريا الجديد، وإجراء انتخابات حرة ونزيهة تحت رعاية الأمم المتحدة، وضمان نظام حكم خاضع للمساءلة، على حد وصفه.

المصدر: وكالات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها