محلي

الشعب في مواجهة الحكومة تحت قبة البرلمان

مصدر الصورة: rt.com
محلي | داماس بوست

فتتح اليوم في مبنى مجلس الشعب قاعة خاصة سيتم استخدامها للقاء وزراء الحكومة مع المواطنين، وذلك عبر اختيار شرائح من المجتمع وطرح همومهم عليهم، علماً أن ذلك سيتم ضمن برنامج شهري إضافة إلى آخر أسبوعي، مع أعضاء مجلس الشعب وضمن المكتب الإعلامي التابع للمجلس.

قال نائب رئيس مجلس الشعب نجدت إسماعيل أنزور "تمت كتابة اسم المجلس على قوس القاعة باللغة المسمارية وذلك لنثبت للعالم أن حضارة سورية هي قديمة وكل من يأتي للمجلس يجب أن يشاهد هذه اللغة التي تدل على أن سورية هي التي اخترعت الكتابة".

وأكد أنزور أن الإعلام السوري كان له نمط معين ثم نتيجة الأزمة تغير، موضحاً أنه في بداية الأزمة اتخذ موقفاً دفاعياً، وبعدها بدأ بمواجهة الهجمة الشرسة على البلاد، مضيفاً "حالياً بدأ الإعلام يبتكر ويتطور".

المصدر: وكالات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها