محلي

الكهرباء تؤكد: تدمير شركة حيّان لن يزيد التقنين

مصدر الصورة: وكالات
محلي | داماس بوست

كشفت مصادر مطلعة في " شركة الكهرباء" ان تفجير " شركة حيان للغاز و حقل الشاعر" في حمص، لن يزيد من ساعات التقنين الكهربائي.

و أكد مدير فرع دمشق وريفها للغاز منصور أن "خسارة إنتاج شركة حيان للغاز وحقل الشاعر في حمص أثر على إنتاج الغاز المنزلي والغاز الطبيعي المخصص لمحطات توليد الكهرباء، مضيفاً أن "مستودعات حيّان للغاز في حمص كانت تنتج حوالي 200 طن أي 20% من الغاز المنزلي لمحافظة دمشق في وقت كان فيه حقل الشاعر ينتج حوالي 25% من المادة، الأمر الذي جعلنا نلجئ لإبرام عقود استيراد خارجية لسد النقص في المادة خلال الفترة الماضية".

واضاف طه أن "حوالي 80% من إنتاج شركة حيّان بالإضافة لكميات كبيرة من إنتاج حقل الشاعر النفطي من الغاز الطبيعي كان مخصصاً لمحطات الطاقة وهو ما شكل نقصاً في توليد الكهرباء وزاد من ساعات التقنين".

بدورها أكدت مصادر في شركة الكهرباء أنه لم يتم استجرار أي كميات غاز من شركة حيّان منذ حوالي الشهر، وأن تفجير الإرهابيين للمنشأة يعد خسارة كبيرة لكنه لن يزيد من التقنين.

المصدر: أخبار سورية الاقتصادية

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها