أستراليا

«السنتر لينك» يؤرق نهار الاستراليين

مصدر الصورة: guim.co
أستراليا | داماس بوست

أوضح "بول شلتر" مسؤول التحول الرقمي السابق "بحكومة تيرنبول" أن أزمة السنتر لينك التي تنتشر بأستراليا مؤخراً أشبه بالطوفان الذي يدمر كل من يقابله.

وأضاف أن معدل الأخطاء التي ترتكبها الحكومة الأسترالية في إجراء مضاهاة بين بيانات المستحقين للدعم الاجتماعية عالية للغاية على نحو يتعذر فهمه.

واتهم شيلتر الحكومة بأنها تكره اللوم، وتحاول أن تتجنبه عبر خلق مبررات واهية، لافتا إلى أن البيروقراطية الأسترالية تسير بثقافة "كل شيء يسير على ما يرام".

وتطرق المسؤول للفشل الذريع لقطاع تكنولوجيا المعلومات "آي تي" في قطاعات حكومية عديدة مثل مكتب الضرائب الأسترالي ومشكلة التعداد السكاني والآن مشاكل استعادة السنتر لينك لأمواله التي تجابه مشكلات كثيرة.

وتقدم شيلتر باستقالته في نوفمبر الماضي، بعد أن استعان به تيرنبول للتحول الحكومي الكامل إلى نظام الديجيتال لكنه اكتشف أن ثمة خلل يتعلق بالحكومة ذاتها.

وأردف أن خلل نظام السنتر لينك يرتبط بعواقب أخطر من العطب الذي أصاب أنظمة مكتب الضرائب الأسترالي، إذ أن الدعم الاجتماعية ترتبط بفئات ضعيفة في المجتمع لا تتحمل تبعات تلك الأخطاء.

 

المصدر: theguardian.com

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها