ميديا

أنجيلينا جولي ترد على الشائعات بخصوص أطفالها

مصدر الصورة: BT.com
ميديا | داماس بوست

لم تمنع النجمة أنجيلينا جولي أطفالها الستة من مقابلة براد بيت أو الاتصال به، على العكس من الشائعة التي انتشرت مؤخرا والتي تحدثت عن ذلك الأمر، ولقد انتشرت هذه الشائعة بعد تقرير جديد نشرته مجلة "National Enquirer" وتحدث في ذات السياق.

طبقا لما نشرته المجلة نقلا عن مصدر وصفته بالمقرب فإن جولي تسعى بشتى الطرق إلى منع أطفالها الستة من الاتصال أو مقابلة والدهم براد بيت، ولقد قال المصدر أن جولي رفضت حتى أن يقوم بيت بمقابلة طفلهما "باكس" في يوم عيد ميلاده الثالث عشر، ولم تسمح لبيت أيضا بمقابلة أطفالهما الستة في عطلة عيد الشكر في عام 2016.

قال المصدر أيضا "أنجي تحاول جاهدة أن تمنع الأطفال من مقابلة براد حتى أنها منعتهم من مغادرة المنزل خشية من محاولة براد لمقابلتهم فور مغادرتهم للمنزل".

موقع Gossip Cop نفى صحة هذه الشائعة من خلال تقرير جديد له أشار فيه إلى عدة حقائق تنفي صحة هذه الشائعة وأهمها أن جولي ليست هي من يقوم بتحديد مواعيد زيارات بيت للأطفال وإنما الطبيب النفسي المعالج للأطفال وذلك طبقا لاتفاق الحضانة المؤقت الذي وافق عليه الطرفان والذي منح جولي حضانة كاملة ومؤقتة لأطفالهما الستة.

الموقع نقل أيضا في تقريره الجديد تصريح لمتحدث رسمي باسم جولي قال فيه أن الشائعات التي تحدثت عن منع جولي لأطفالها الستة من مقابلة بيت "لا أساس له من الصحة".

المصدر: مجلة لها

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها