دراما

سلافة معمار: الدراما السورية تتعافى والجمهور بات يُفرّق كل شيء في الدراما

دراما | داماس بوست

أعربت النجمة سلافة معمار, عن سعادتها الكبيرة بتفاعل الناس وحبهم لشخصيتها في عمليها الرمضانيين، مضيفةً أنها تسعى دائمًا إلى تقديم ما أمكنها لإرضاء الجمهور أولًا.

كما أعربت عن فرحتها بالدراما السورية التي بدأت تستعيد ثقة الجمهور المحلي بالدرجة الأولى، وكذلك بعودتها إلى المنافسة والحضور على الشاشات العربية، مؤكدةً أنها تتابع كل الأصداء، وكل ما يكتب عن الدراما السورية، وما يتحدّث به الجمهور خلال رمضان الجاري.

وأشارت معمار إلى أن الجمهور بات يُفرّق كل شيء في الدراما، ولم تعد تنطلي عليه بعض الأمور، حتى بالنسبة لأداء الممثلين الذين يتفاعل معهم ويدرك موهبة أحدهم أو ضعف ممثل ما، وهذا ما يحملها مسؤولية كبيرة لم تستهن بها يومًا أمام حبّ الجمهور، وانتظاره لما ستُقدّمه.

وأوضحت معمار أن الموسم الدرامي الجاري هو موسم جيد بالنسبة لها على الصعيد الشخصي، وعلى صعيد الدراما السورية بشكل عام.

يُذكر أنه من خلال رمضان الجاري، تطلُّ النجمة سلافة معمار عبر عملين هما "مسافة أمان" بشخصية "سلام" الطبيبة التي تمرّ بظروف قاسية بسبب الأزمة السورية ويقتل زوجها بعدما رفضت الخضوع لضغوط العصابة التي خطفته ولتواصل حياتها ضمن تركيبة مختلفة وخاصة جدًا.

كذلك تطلُّ في بطولة مسلسل "الحرملك" بشخصية "قمر" صاحبة الخان والتي تسعى إلى الحفاظ على استمرارها عبر العديد من الطرق والخطط للإمساك بجميع الخيوط التي تُجيّرها لصالحها.

وفي العملين، تنجح معمار في قوة شخصيتها، وفي كل شخصية تأتي القوة مختلفة، تبعًا للظروف المحيطة بها، فقد استطاعت أن تنال إعجاب الجمهور والمتابعين بشكل كبير حسب ما يظهر على مواقع التواصل الاجتماعي من ردود فعل.

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها

شارك برأيك

أخبار ذات صلة