سينما

جوني ديب: آمبر هيرد أساءت معاملتي مطالبا بتعويض 50 مليون دولار

سينما | داماس بوست

اتهم نجم هوليوود جوني ديب زوجته السابقة أمبر هيرد بأنها أساءت معاملته خلال زواجهما، كما نفى أن يكون قد قام بأي اعتداء جسدي عليها.

وادعى ديب، في وثائق جديدة قدمها للمحكمة في قضية التشهير التي رفعها ضد مطلقته مطالبا بتعويض 50 مليون دولار، أن هيرد كانت تمارس الخداع و"تلون وجهها بما يوحي بوجود كدمات".
وقال بطل سلسلة أفلام قراصنة الكاريبي "لقد أنكرت اتهامات هيرد بشدة منذ أن قدمتها لأول مرة في مايو/آيار 2016".
ونفى محامي زوجة ديب السابقة جميع الاتهامات ضد موكلته.
ورفع ديب قضية التشهير ضد أمبر بعد أن وصفت الممثلة نفسها بأنها ضحية الاعتداء المنزلي، وذلك في تقرير نشرته الواشنطن بوست في ديسمبر/كانون الأول.
وطلبت الممثلة الأمريكية من محكمة في فرجينيا رفض الدعوى، ما دفع ديب للإعلان عن تفاصيل بشأن اتهامات جديدة ضدها.
بدأت علاقة ديب وهيرد عام 2011 أثناء عملهما معا في العمل الكوميدي The Rum Diary. ثم تزوجا في لوس أنجلوس في فبراير/شباط 2015.
حصلت الممثلة على أمر تقييدي ضد ديب بعد اتهامه بإساءة المعاملة في مايو/آيار 2016، وهو ما أنكره.
اتفق الزوجان على تسوية بشأن طلاقهما خارج المحكمة في عام 2016. ووقعا على اتفاقيات عدم إفشاء معلومات ومناقشة علاقتهما علانية.
في بيان مشترك صدر في ذلك الوقت، قالا إن علاقتهما "كانت مفعمة بالعاطفة، ومتقلبة في بعض الأحيان، ولكنها دائما كانت محاطة بالحب".

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها

شارك برأيك

أخبار ذات صلة