منوعات

رئيسة وزراء نيوزيلندا ترفض رشوة من أجل "تدريب التنانين"!

منوعات | داماس بوست

رفضت رئيسة الوزراء النيوزيلندية، جاسيندا أرديرن، رشوة من فتاة تبلغ من العمر 11 عاما تطالب حكومتها من خلالها بتمويل الأبحاث عن "التنانين" والظواهر الخارقة.

وكتبت التلميذة التي تم تعريفها باسم "فيكتوريا"، طلبا لحكومة بلادها لتجعلها مدربة علم التخاطب، وإخبارها ما يعرفونه عن التنانين، وإذا وجدوا أيا منها، حتى تتمكن من تدريبها.

ووفقاً لما نقل موقع rt، فقد قامت فيكتوريا بإرفاق طلبها بورقة نقدية بقيمة 5 دولارات نيوزيلندية (نحو 3.29 دولار أمريكي) كرشوة.

وكتب شقيق فيكتوريا على موقع "Reddit" الشهير: "تبين أن أختي الصغيرة (11 عاما) حاولت رشوة جاسيندا"، ونشر صورة لرد رئيسة الوزراء على ورقة رسمية، قائلا إن أخته أكدت أن المال كان بمثابة رشوة ضمنية.

وأجابت جاسيندا أرديرن عن الرسالة في 30 أبريل، وشكرت فيكتوريا على اتصالها بالحكومة، قائلة: "كنا مهتمين جدا بسماع اقتراحاتك حول التنانين والظواهر الخارقة، لكن للأسف لا نقوم بأي عمل في أي من هذه المجالات حاليا".

وتابعت: "لذلك أعيد أموال الرشوة الخاصة بك، وأتمنى لك كل التوفيق في سعيك للحصول على قدرات التحريك الذهني والتخاطر والتنين".

ويعتقد شقيق فيكتوريا أن اهتمامها بتدريب التنانين نابع من مشاهدتها لفيلم الرسوم المتحركة " كيف تدرب تنينك" (How to train your dragon) وسلسلة "الأشياء الغريبة" (Stranger Things).

الجدير بالذكر أن رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن، قد برزت تزامناً مع مجرزة المسجدين التي راح ضحيتها 50 شخصا وإصابة العشرات، حيث تعاملت مع المأساة بحنكة سياسية وإنسانية في آن واحد. وأشاد بها العديد من حكام ورؤساء الدول.

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها

شارك برأيك

أخبار ذات صلة

    There is no related content