رياضي

مانشستر سيتي رغم أنه البطل إلا أن ليفربول يحسم ’صراع الدولارات’

رياضي | داماس بوست

حسم مانشستر سيتي لقب الدوري الإنجليزي الممتاز الأحد، بعد سباق "شرس" مع ملاحقه ليفربول، ليحصل على لقبه الثاني على التوالي، فيما اتضحت معالم الجوائز المادية "الضخمة" التي سيحصل عليها كل فريق.

وبالرغم من تحقيق مانشستر سيتي للقب، إلا أن وصيفه ليفربول سيحصل على عوائد مادية أكبر من البث التلفزيوني، وذلك لأن القنوات الإنجليزية بثت مباريات أكثر لليفربول هذا الموسم.

ويعد الدوري الإنجليزي الممتاز الأعلى من حيث قيمة المكافآت المالية لفرق الدوري في أوروبا، وتقسم عائدات الفرق إلى نوعين، الأول هو مكافآت رابطة الدوري، والثاني هو عائدات البث التلفزيوني، التي تعد "الأضخم" في العالم.

ونشر الخبير الكروي المالي نيك هاريس قائمة المكافآت المادية التي سيحصل عليها كل فريق من فرق "البريمييرليغ" هذا الموسم، بعد صدور الترتيب النهائي لكل منهم في جدول ترتيب الدوري.

وتصدر ليفربول قائمة مجموع العوائد هذا الموسم برصيد 193.8 مليون دولار، تلاه مانشستر سيتي 192 مليون دولار، ثم تشلسي برصيد 185.5 مليون دولار وتوتنهام برصيد 184.5 مليون دولار.
وتصدر مانشستر سيتي بطل الدوري لائحة مكافآت رابطة الدوري، حيث سيحصل على قرابة 50 مليون دولار لإحرازه المركز الأول، بينما سيحصل الوصيف ليفربول على مبلغ 47.3 مليون دولار، وحل تشلسي ثالثا بمكافأة قيمتها 44.8 مليون دولار، وتوتنهام بالمركز الرابع بمبلغ 42.3 مليون دولار.

أما بالنسبة لعائدات التلفزيون، فسيحصل "الريدز" على 146.4 مليون دولار، بينما سيحصل السيتي على 142 مليون دولار، وذلك لأن المحطات التلفزيونية بثت 29 مباراة لليفربول هذا الموسم، مقابل 26 فقط لبطل الدوري.

وتعد عوائد الدوري الإنجليزي الممتاز "الأضخم" في أوروبا، وذلك بسبب عقد البث التلفزيوني الجديد الذي أبرمته رابطة الدوري قبل بضعة أعوام.

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها