المهجر

لاجئ سوري في ألمانيا يحاول رمي زوجته وابنته من الطابق الثاني

المهجر | داماس بوست

قبضت الشرطة الألمانية على رجل سوري (37 عاماً) بسبب محاولته رمي زوجته (24 عاماً) وطفلته خلال شجار من نافذة الطابق الثاني في مبنى مأواهم، بمدينة فورتسهايم الألمانية.

ونشرت الشرطة والنيابة العامة في ألمانيا بيان جاء فيه أن “الرجل ضرب زوجته في الطابق الثاني للبناء، بسبب خلاف اشتعل بينهما، وحاول دفعها خارج النافذة، وعندما تدخلت ابنته (7 أعوام) بينهما، رفعها من على الأرض وحاول رميها من النافذة هي الأخرى”.

وذكرت التحقيقات أن “الأم تدخلت أخيراً وتمكنت من منع حصول ما هو أسوأ، بحسب مواقع الكترونية ألمانية.

وأوضح البيان أن “الشرطة تمكنت في النهاية من اعتقال المشتبه به، بشكل مؤقت، لافتة إلى أنه أهان وهدَّد الشرطة خلال اعتقاله، وهو يقبع حالياً في السجن الاحتياطي، بعد أن مثل أمام قاضي التحقيق الأحد 31 آذار”.

وذكرت صحيفة محلية عن متحدث باسم رئاسة شرطة المنطقة أنه “كانت هناك شجارات كثيرة بين الزوجين، كان يضرب خلالها الرجل زوجته، وكانت الشرطة تأتي إلى المنزل أحياناً، مرات أخرى لا”.

الجدير بالذكر أن الحادثة وقعت في منطقة قريبة من تلك التي جرت فيها أحداث قتل “أبو مروان” لطليقته في آذار 2018، ويقضي الآن سنوات حكمه المؤبد.

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها