دراما

وفاة ممثل سوري أثناء تصويره ‘‘دقيقة صمت‘‘

دراما | داماس بوست

وافت المنية الممثل السوري، فواز جدوع، أثناء تصويره دورا فنيًا يتحدث فيه عن الموت في مسلسل "دقيقة صمت"، والذي يخرجه شوقي الماجري ويجري تصويره حاليًا في سوريا.


ونعت شركتا "صبّاح أخوان" و"إيبلا للإنتاج الفني" الممثل جدوع، الذي تعرض لأزمة صحيّة مفاجئة بعد ظهر أمس، أثناء تصويره لأولى مشاهده في مسلسل "دقيقة صمت" في اللاذقية على الساحل السوري، نُقل على إثرها إلى المستشفى حيث ما لبث أن فارق الحياة بين زملائه الذين كانوا بجانبه، وعلى رأسهم النجم عابد فهد.

الفنانون الذين كانوا متواجدين معه أثناء تصوير المشهد نعوا زميلهم جدوع، حيث توجهت الفنانة، رنا شميس، بالدعاء له بالرحمة. بينما قال الفنان اللبناني، يوسف حداد، عبر صفحته على الفيسوك: "دقيقة صمت للممثل فواز جدوع، الذي حوّل هذه الدقيقة إلى لحظات صراع مع الحياة، ووجع لن ينتهي بموته المفاجئ المفجع أمام أعيننا وبين أيدينا"، مضيفا: "الجميع حاول إنعاشه إلا أن قلب جدوع رفض العودة ليعلن نهاية المشهد بعد دقيقة من بدئه. حيث ساد الصمت وانتهى المشوار الطويل، متمنيا وطالبا له الرحمة".

يشار إلى أن الراحل فواز جدوع، ممثل سوري، ولد في مدينة الرقة، وعمل مع الفنان أسعد الجابر في مسرحية "المهر"، وفي عام 1972 قدم مسرحية "درس اللحظات" و"مشكلة راتب". وعمل في المسرح الجوال، وقدم في التلفزيون "ملامح فراتية" عام 1981.

أبرز أعماله التلفزيونية "تل الرماد" و "خان الحرير2" و "أبو زيد الهلالي" و"أيام الغضب" و"آخر الفرسان" و "أخوة التراب" و"المهلب بن أبي صفرة" و"عنترة" وغيرها الكثير.

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها