منوعات

عرض ولاية مونتانا الامريكية للبيع .. تعرف على السعر وأبرز المرشحين للشراء!

مصدر الصورة: داماس بوست
منوعات | داماس بوست

وقع أكثر من 12 ألف أمريكى على وثيقة إلكترونية من أجل بيع ولاية أمريكىة، كأحد الحلول التى يمكن الاعتماد عليها لمواجهة مشكلة الدين العام الأمريكي الضخم الذي ارتفع هذا الشهر إلى مستوى قياسى بلغ 22 تريليون دولار.

ووافق الموقعون على الوثيقة على بيع ولاية “مونتانا” الواقعة في أقصى شمال الولايات المتحدة إلى دولة كندا، وجاء في نص الوثيقة: “لدينا الكثير من الديون ومونتانا عديمة الفائدة، فلا تشتهر سوى بوجود حيوان القندس”، وتقع ولاية مونتانا الواقعة في شمال غربي الولايات المتحدة، مقابل تريليون دولار.

وتقع ولاية مونتانا، التي تلقب بـ”بلد السماء الكبيرة” في شمال غربي الولايات المتحدة، على الحدود مع كندا، وتبلغ مساحتها نحو 380 ألف كيلومتر مربع، ويسكنها ما يقرب من مليون مواطن، وتتميز بالأراضي الصالحة للزراعة، والموارد الطبيعية، وانضمت مونتانا إلى الاتحاد الأمريكي سنة 1889 لتصبح بذلك الولاية رقم 41 التي تنضم إلى الولايات الأمريكية المتحدة. وهي الرابعة من حيث كبر المساحة، والولاية رقم 44 من حيث عدد السكان، وكانت ولاية مونتانا أول ولاية أمريكية تعطي الحق للمرأة في التصويت.

وتعليقًا على الخطوة، أشارت صحيفة “غريت فولز تريبيون” -في افتتاحية ساخرة- إلى أن العديد من الموقعين من مونتانا نفسها.

وتساءلت الصحيفة “لماذا لا نبيع ألاسكا؟ إنها غير متصلة ببقية الولايات، وما الذي سيفعله الأميركيون بشأن الـ 21 تريليون دولار الأخرى؟”.

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها

شارك برأيك

أخبار ذات صلة