خاص

نقيب صاغة حلب: عدم السماح بنقل الذهب برا إلى حلب يدفع الصاغة لإغلاق ورشهم

خاص | داماس بوست

كشف نقيب الصاغة في حلب عبدو موصلي في اتصال هاتفي مع داماس بوست أن هناك من يعمل ضد مصلحة "الصاغة" في حلب لدفعهم إلى إغلاق ورشهم وتهجيرهم إلى خارج القطر.

وأشار عبدو أن القرار غير الصائب لنقابة صاغة دمشق ومصرف سورية المركزي الخاص ، والذي يتضمن عدم السماح بنقل الذهب براً ، أضر وبشكل كبير جداً بمصالح صاغة حلب ليس فقط نتيجة الحصار الذي كانت تعيشه مدينتهم من قبل المجموعات المسلحة، وإنما بسبب إغلاق المطار الدولي الوحيد في المحافظة نتيجة ظروف الحرب التي تشهدها البلاد من أكثر من سبع سنوات.

متسائلاً كيف يمكننا نقل الذهب جواً .. وكيف يمكن لهذا القرار أن يستمر والجميع على علم مسبق أن صاغة حلب هم كانوا يوزعون الذهب المشغول إلى جميع محافظات القطر.

وأشار كيف يمكن للمركزي "عندما كان دريد درغام حاكمه" أن يمنع نقل الذهب جواً إلى المناطق الساخنة وتحديداً حلب والرقة ودير الزور والحسكة، ويسمح بذلك بالنسبة لباقي المحافظات على الرغم من أغلبها ومنها ريف دمشق كانت ساخنة وساخنة جداً.

وكشف موصلي عن اتفاق شبه نهائي كان قد تم التوصل إليه مؤخراً مع المركزي وصاغة دمشق، لنقل ذهب حلب براً ، شريطة إرجاعه خلال أسبوع بدلاً من شهر، إلا نقابة دمشق وبشكل مفاجئ وغير متوقع رفضت مجدداً، مؤكداً أن محضر اجتماع اللجنة الثلاثية موجود وموثق وهو يتيح نقل الذهب براً إلى جميع أراضي الجمهورية العربية السورية.

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها