خاص

قسد تمنح ‘‘داعش‘‘ مهلة جديدة للاستسلام.. ما الذي بقي للتنظيم ؟

خاص | داماس بوست

أكدت مصدر ميدانية لـ "داماس بوست"، أن وجود تنظيم داعش في قرية "باغوز فوقاني" محصوراً حالياً في منطقة المخيم، الذي يقدر عدد القاطنين فيه حالياً بحوالي 1000 شخص، غالبيتهم من عناصر داعش وعوائلهم.

وكشفت المصادر عن منح قوات سورية الديمقراطية لعناصر التنظيم مهلة حتى فجر يوم الاثنين، على أن يقوم عناصر التنظيم أنفسهم لـ "قسد" ليتم نقلهم إلى "مخيم الهول"، بريف الحسكة الشرقي، وهو المخيم الذي نقل إليه عدد ضخم من عناصر داعش وعوائلهم خلال الأسابيع الأربعة الماضية.

وخلال صفقة لتبادل الأسرى بين "قسد" و "داعش"، تم إدخال عدد من الشاحنات المحملة بمواد غذائية من المناطق التي الخاضعة لسيطرة "قسد" والأفراج عن 3 من عناصر "داعش" مقابل قيام التنظيم بتسليم 10 من عناصر "قوة برق الشعيطات"، التي تقاتل على الخطوط الأولى لصالح "قسد".

وبحسب المصادر، فإن خلافات شديدة قسمت من تبقى من عناصر "داعش" داخل المخيم على أنفسهم، وذلك بسبب رفض بعض الأجانب لتسليم انفسهم والخروج من ريف دير الزور الجنوبي الشرقي لتعلن "قسد" نهاية وجود التنظيم بشكل رسمي في مناطق شرق الفرات.

يشار إلى أن طيران التحالف الأمريكي استهدف بثلاث غارات محيط المخيم، استنادا إلى معلومات تفيد عن تخزين تنظيم "داعش" لكميات من الأسلحة والذخيرة، وأكدت مصادر ميدانية لـ "داماس بوست"، أن الأضرار في الاستهدافات اقتصرت على قتل عدد قليل من عناصر "التنظيم"، وتدمير المستودعات.

المصدر: داماس بوست - محمود عبد اللطيف

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها