رياضي

عودة محمد صلاح تعيد ليفربول إلى الصدارة و مدربه يحدد بدقة ما يريد منه

رياضي | داماس بوست

عاد محمد صلاح مهاجم ليفربول للتسجيل، وأسهم في فوز فريقه الكبير على بورنموث بثلاثية نظيفة في المرحلة 26، أعادت "الحُمر" إلى صدارة جدول الدوري الإنجليزي الممتاز.

ورفع ليفربول رصيده من النقاط إلى 65، متفوقا بفارق 3 نقاط عن ملاحقه مانشستر سيتي، الذي يخوض الأحد مباراة قمة المرحلة أمام تشلسي.

وافتتح ساديو ماني التسجيل لليفربول في الدقية 24 بضربة رأس، بعد عرضية من جيمس ملنر، وبعدها بعشر دقائق ضاعف جورجينيو فينالدوم حصيلة فريقه، بكرة ساقطة أرسلها ببراعة فائقة.

وجاء الدور على صلاح بعد 3 دقائق فقط من بداية الشوط الثاني، عندما تلقى هدية من زميله روبرتو فيرمينو، فاستلم وسدد بيسراه في شباك أرتور بوروك.

يتصدر محمد صلاح ترتيب هدافي الدوري برصيد 17 هدفا، ويبدو على طريق الاحتفاظ بلقب هداف "البريميرليغ" للعام الثاني على التوالي.

وبهدفه، السبت، لامس رصيد أهداف صلاح مع ليفربول عتبة الـ20 هدفا في كل المسابقات هذا العام، وذلك للموسم الثاني على التوالي، وهو إنجاز لم يتحقق لأي لاعب منذ أيام الأوروغوياني لويس سواريزالذي رحل عن الفريق قبل 5 سنوات إلى برشلونة.

مما جعل مدرب ليفربول، يورغن كلوب يحدد بدقة ما يريده من نجمه محمد صلاح هذا الموسم, و أنه  لا يريد منه إحراز الأهداف فحسب، إذ يتجاوز الأمر ذلك إلى اعتبارات أخرى عدة، حددها بوضوح عقب موقعة بورنموث.

وقال كلوب: "أرقام صلاح جيدة.. لكن الأداء كان جيدا بالفعل. لقد قدم مباراة رائعة".

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها