موضة

موضة كشاكش الخمسينات و الستينات تدخل بقوة لعام 2019 فهل سترتدينها؟

موضة | داماس بوست

تعود موضة الكشاكش التي سطع نجمها في الخمسينات والستينيات لتغزو عالم موضة بقوة هذا الموسم، وقد أعيد تنسيقها بستايل عصري وحيوي. وقد دخلت هذه الصيحة على الإطلالات النهارية والمسائية على حدّ سواء، حيث رصدناها بكثرة في شوارع العواصم الأربعة للموضة. بعض النساء يجدن أن الكشاكش لا تضيف الأنوثة والأناقة التي يبحثن عنها في الدانتيل والأقمشة الفاخرة. لكن ماذا لو قلنا لك أن صيحة الكشاكش ستكون الأقوى لعام 2019؟

زينت الكشاكش أيضاً تصاميم الموسم المقبل على منصات العرض العالمية، ما جعلنا نسلط الضوء عليها أكثر، فهل سترتدينها في ربيع وصيف 2019؟
رأينا تلك الصيحة في عرض مايكل كورس، حيث زينت الكشاكش أطراف السراويل والقمصان والتنانير المنسقة مع سترات الدنيم، ما جعل الإطلالات تبدو أكثر أنوثة وحيوية، وهذا فعلاً ما تبحثين عنه لإطلالاتك الصيفية. كما شكلت الطبعات والنقوش على التصاميم المزينة بالكشاكش، لمسة متميّزة ومختلفة جداً.
أما في عرض كلوي أو حتى جون غاليانو ، فقد رصدنا الكشاكش على الفساتين البيضاء الشفافة على الأكمام والأطراف، فيما كانت بارزة جداً في عرض ألكسندر مكوين لاسيما على الفساتين الملونة التي نجدها مثالية لإطلالاتك المسائية في صيف 2019.

لم تتردد علامة جيمباتيستا فالي التي اشتهرت بالتصاميم المزينة بالطبقات، أن تجعل الكشاكش جزءاً من مجموعتها للصيف المقبل مضيفة لمستها الأنثوية المعهودة من خلال أقمشة التول و الأورغانزا المستخدمة. فهل سنرى نجمات هوليوود يتألقن على السجادة الحمراء بتصاميم من توقيع العلامة.

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها

شارك برأيك

أخبار ذات صلة