دراما

حسام تحسين بيك: " أنا لست مع تعدد الأعمال بمستويات متفاوتة بل عمل جيد بمستوى عال"

دراما | داماس بوست

يستمر الفنان حسام تحسين بك بتصوير دوره في مسلسل «غفوة القلوب» من تأليف هديل إسماعيل وإخراج رشاد كوكش، وإنتاج المؤسسة العامة للإنتاج الدرامي والإذاعي، ويندرج العمل ضمن مشروع «خبز الحياة» الذي أطلقه المخرج زياد الريس، ويضم نخبة من الفنانين منهم: مرح جبر، أحمد الأحمد، نظلي الرواس، لجين إسماعيل، مأمون الفرخ محمد خاوندي، سهير صالح، جيانا عنيد، رامي أحمر، أنس طيارة، مصطفى سعد الدين، وغيرهم.


وكشف الفنان حسام تحسين بك، أنه يؤدي في العمل رجل الأعمال «عبد المجيد بيك»، وهي شخصية تتمتع بقلب طيب وفكر نظيف، غير أنه محوط بعدد من الأشخاص الذين يسعون إلى أذيته لكونه شخصية مستقيمة في الحياة، لا يحب الأخطاء الاجتماعية ويتعرض «عبد المجيد» لمفارقات كثيرة في حياته فيضطر بشكل ما لترك زوجته.
وأضاف تحسين بك: «العمل يحمل بين طياته الكثير من المفاجآت التي تحدث انقلاباً جذرياً في حياته والتي لا أود الإفصاح عنها وأتركها مفاجأة للمشاهدين».
وعن رأيه في مشروع «خبز الحياة»، أشار تحسين بك إلى أن فكرة المشروع جيدة لأنها تشغل أكبر عدد من الفنانين، ولكن مردودها قليل بالنسبة لهم، والبعض مضطر للعمل بهذا المشروع لقلة الأعمال الدرامية، وبالشكل العام يساعد هذا المشروع على احتوائهم بشكل ما، ونوّه بأن بعض المشتغلين فيه لا يمتلكون أدوات الاحتراف بشكل كامل، وقال: «أنا لست مع تعدد الأعمال بمستويات متفاوتة لأن جميعها يتصدّر إلى الخارج، لذا أميل لفكرة تقديم عمل جيد بمستوى عالٍ ومخدم إنتاجياً بشكل جيد وعلى كل الصعد فنياً و إخراجياً وعلى صعيد النص المكتوب، حتى لو لم يعمل البعض، شرط أن يحقق مقومات العمل الفني المتكامل ليقدم صورة بلدنا بطريقة صحيحة وأقصد من الناحية الفنية فعمل جيد أفضل من عشرة أعمال. وعن سبب مشاركته بهذا المشروع، أكد تحسين بك، أنه اعتذر عن عدة أعمال هذا الموسم، وأن مشاركته فيه لأنه رأى بأن المشروع جيد إذا طبق، ولذا تجب المساهمة بشكل أو بآخر بدعم هذا المشروع.

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها