خاص

‘‘النصرة‘‘ تسيطر على طريق حلب - اللاذقية .. ما التفاصيل ؟

خاص | داماس بوست

سيطرت ‘‘جبهة النصرة‘‘ على طريق ‘‘حلب – اللاذقية، وذلك من خلال سيطرتها على قرى ‘‘سهل الروج، محبل، جنة القرى، زيزون، الصحن، اللج‘‘، بعد اشتباكات جرت خلال اليومين الماضيين بين النصرة وحلفاءها من جهة، و‘‘جبهة التحرير الوطنية‘‘ المدعومة من تركيا من جهة أخرى.

وكانت مصادر ميدانية قد أكدت لمراسل "داماس بوست"، أن وحدات الجيش أحبطت يوم أمس، الجمعة، محاولة تسلل للميليشيات المسلحة على محور "تل الصخر" بريف حماة الشمالي الغربي، الأمر الذي يرفع من احتمالات توجه دمشق نحو البدء بعملية عسكرية في الحدود الجنوبية لمحافظة إدلب إذا ما استمرت الخروقات الميدانية من قبل الميليشيات وعلى رأسها "جبهة النصرة".
ويعتبر فتح طريق "حلب – اللاذقية" واحداً من البنود المتفق عليها في "قمة سوتشي" بين الرئيسين الروسي "فلاديمير بوتين"، والتركي "رجب طيب أردوغان"، وفيما تستمر تركيا في فشلها بإقناع التنظيمات المسلحة بإخلاء مواقعها من داخل المنطقة المتفق عليها لتكون "منزوعة السلاح"، فإن الجيش السوري قام بإكمال عملية تعزيز كامل نقاطه على محاور الاشتباك المحتملة.
يشار إلى أن تحرك "النصرة" الذي جاء مدعوما من تنظيم "الحزب الإسلامي التركستاني"، يأتي بعد مرحلة طويلة من الهدوء داخل محافظة إدلب، علما أن تنظيم "أبو محمد الجولاني" يرفض تطبيق اتفاق إدلب الذي من شأنه أن يقيم منطقة "منزوعة السلاح"، في الأطراف الجنوبية من المحافظة بعد انسحاب الفصائل المسلحة منها.

المصدر: داماس بوست - خاص

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها