إقتصادي

الصين تتلف 500 ألف حذاء زائف قبل توجهها إلى الشرق الأوسط

إقتصادي | داماس بوست

أتلفت الصين مئات الآلاف من الأحذية الرياضية المزيفة كانت معدة للتصدير إلى الشرق الأوسط.

القناة الصينية الناطقة باللغة العربية “CGTN”، قالت اليوم الخميس 6 من كانون الأول، إن 500 ألف زوج من الأحذية الرياضية المزيفة قد تم إتلافها بعد ضبطها بإحدى المقاطعات شرقي الصين قبل توجهها للشرق الأوسط.

ووصلت قيمة الأحذية الرياضية المزيفة التي تم إتلافها إلى نحو 600 مليون يوان صيني، أي ما يقارب 87.3 مليون دولار أمريكي.

وأضافت القناة أن الشرطة الصينية قد تمكنت من إلقاء القبض على سبعة أشخاص مشتبه بهم في القضية، كما دمرت خمسة مصانع ضمن مقاطعات قوانغدونغ وفوجيان وتشجيانغ خلال الحملات المتتالية على البضائع الزائفة.

وسبق للشرطة الصينية أن ضبطت منتجات مزيفة، وقد تبلغت الشرطة الصينية في كانون الأول لعام 2015، بلاغًا عن منتجات تباع في الشرق الأوسط مزيفة، كأحذية “كونفيرس”.

وبعد شهر من التحقيقات كشفت السلطات مكان المصنع المنتج لأحذية “كنفيرس” المزيفة، والواقع في مدينة بنغبو والواقع على مساحة 200 هكتار.

تشكل الصين قبلة الشركات والمصانع، وباتت تضم على أراضيها مصانع لكبرى العلامات التجارية العالمية، من بينها مصانع شركة “آبل” الأمريكية، ومصانع السيارات لشركة “هيونداي” الكورية، إذ يعود السبب في ذلك، رخص العمالة، والإنتاج العمالية العالية، والبنى التحتية المتكاملة وذات تكاليف الاستخدام المنخفضة.

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها