المهجر

مراهق سوري يتعرض للطعن في تركيا

المهجر | داماس بوست

شهدت ولاية غازي عنتاب جنوبي تركيا اعتداء بالطعن على طفل سوري، وهي المرة الثانية خلال شهر التي تشهد فيها الولاية حادثة طعن.

وتعرض الطفل للطعن في أماكن متعددة من جسمه في غازي عنتاب جنوبي تركيا.
وتداولت صفحات متخصصة بأخبار اللاجئين السوريين اليوم، 2 كانون الأول، مقطعًا مصورًا للطفل السوري (م. م) (16 سنة)، وهو ملقى على الأرض بعد تعرضه للطعن في خاصرته وساقه، حيث تم إسعافه إلى المستشفى بحسب ما ذكرته الصفحات.
فيما لم يصدر أي تصريح رسمي من جانب الأمن التركي حسب ما نقلت مواقع إخبارية.
الطفل تعرض للطعن وهو عائد من عمله، بعد أن سرق منه المعتدي هاتفه الجوال، ومبلغ 400 ليرة تركية، هي عبارة عن أجرته الأسبوعية.
وأثارت الحادثة استهجان السوريين المقيمين في تركيا عامة وفي غازي عنتاب بشكل خاص، بعد مقتل الطالبة الجامعية السورية غنى أبو صالح التي تحمل الجنسية التركية أيضا، في 9 من تشرين الثاني الماضي، بدافع سرقة هاتفها الجوال.

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها