محلي

فلاحو الحكسة يشكون ارتفاع أسعار البذار ..والمعنيون ينكرون

محلي | داماس بوست

قال مدير فرع إكثار البذار في الحسكة المهندس عايد الحسين إن الفرع ملتزم بتعليمات الإدارة العامة لجهة بيع البذار نقدا للفلاحين بعد الحصول على التنظيم الزراعي ويوجد لدى الفرع كمية 10 آلاف طن يتم تحضيرها مؤكدا استمرار عمليات توزيع البذار للحقول الإكثارية المتعاقد عليها لإنتاج بذار محسنة حيث وزع لتاريخه 770 طنا من بذار القمح.

ونوه الحسين حسب سانا بأن الحاجة الفعلية من البذار في حال تم تمويل الفلاح بغض النظر عن المديونية تتجاوز الـ 80 ألف طن ولكن بما أنه تم حصر بيع البذار نقدا فالكميات كافية في الوقت الحالي حيث يباع الطن الواحد من بذار القمح بسعر 180 ألف ليرة وطن الشعير 150 ألف ليرة سورية.
في الوقت نفسه يشتكي فلاحو محافظة الحسكة من الارتفاع الكبير لأسعار بذار القمح والشعير في الأسواق كونها باتت الجهة التي يمكن للفلاح شراء البذار منها بعد تحديد كمية محددة من قبل فرع المؤسسة العامة لإكثار البذار في الحسكة وحصر التمويل بعقود الإكثار والبيع نقدا.
ومع ارتفاع الطلب على بذار القمح والشعير زاد السعر بشكل كبير حيث وصل سعر الطن الواحد من بذار القمح والشعير إلى 210 آلاف ليرة سورية تضاف إليها أجور الفلاحة المرتفعة التي يتقاضاها أصحاب الجرارات الزراعية الأمر الذي أرهق الفلاح وزاد من أعبائه علما أن البذار الموجودة في السوق خامية أي لم تخضع لعمليات غربلة وتعقيم ما يؤثر على الجودة والإنتاجية في نهاية الموسم

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها