سياسي

أميركا تأمل أن تسمح روسيا لإسرائيل بضرب أهداف في سورية وروسيا لن تسمح

سياسي | داماس بوست

عبرت الولايات المتحدة عن أملها بأن تواصل روسيا السماح لإسرائيل بضرب أهداف إيرانية في سوريا، على رغم من تزويد سوريا بمنظومة الدفاع الجوي "إس- 300".

زعم الموفد الأمريكي إلى سوريا، جيمس جيفري، في مؤتمر صحفي في واشنطن، أن روسيا كانت متساهلة في مشاوراتها مع الإسرائيليين، بشأن ضرب الأهداف الإيرانية داخل سوريا؛ وتمنى أن يستمر هذا النهج المتساهل، حسب زعمه، وفقا لصحيفة "الحياة".
وأضاف: "لدى إسرائيل مصلحة وجودية في منع إيران من نشر منظومات قوى (أسلحة) طويلة المدى داخل سوريا، كي تُستخدم ضد إسرائيل. نُدرك المصلحة الوجودية وندعم إسرائيل"، مشيراً إلى أن إسقاط الطائرة الروسية في أيلول الماضي، أبرز المخاطر المرتبطة بوجود جيوش أجنبية عدة، تعمل على مقربة من بعضها البعض في سوريا.
في وقت، أكد الموقع الإلكتروني الاستخباراتي "ديبكا" حسب وكالة سبوتنيك ، أن روسيا لن تسمح بهجوم إسرائيلي آخر على سوريا، كما جرى للمقاتلة الروسية "إيل 20"، وبأن جيفري أجرى مباحثات موسعة في إسرائيل، طيلة الأيام القليلة الماضية، حول الوضع في سوريا، بهدف عدم وقوع كارثة أخرى على غرار تلك الطائرة الروسية.
ورجح الموقع الاستخباراتي الإسرائيلي إمكانية وقوع مناوشات أخرى خلال الأيام القليلة القادمة.

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها