محلي

أهالي الحسكة يتظاهرون ضد منع “الأسايش” اعتماد منهاج وزارة التربية

محلي | داماس بوست

خرج العشرات من أبناء حي النشوة بمدينة الحسكة بمظاهرة تنديدا بقيام “الأسايش” بمنع أبنائهم من الالتحاق بالمدارس التي تعتمد منهاج وزارة التربية السورية الرسمية في مركز مدينة الحسكة لليوم الثاني على التوالي.

المتظاهرون من أبناء الحي أكدوا في تصريحات لسانا أن دوريات ما تسمى قوات “الأسايش” تمنع منذ يوم أمس المركبات العمومية مثل سيارات التكسي والسرافيس من نقل تلاميذ أحياء مدينة الحسكة الرافضين للمناهج غير السورية وإيصالهم إلى مدارس مركز المدينة التي تدرس منهاج وزارة التربية.
الأهالي يشددون على رفضهم للمناهج التي تريد ميليشيا “الأسايش” فرضها بالقوة في المدارس مشددين على ضرورة وضع حد لهذه الاعتداءات على العملية التعليمية ووقف تصرفاتهم غير المسؤولة التي تهدد مستقبل أبناء المحافظة.
مديرة التربية إلهام صورخان تؤكد أن ما تسمى قوات “الأسايش” قامت بمنع الطلاب والتلاميذ من الدوام بالمدارس التي تدرس مناهج الوزارة ومنعوا وسائط النقل في الأرياف التي تحمل الطلاب والمعلمين من دخول مركز مدينتي الحسكة والقامشلي مشيرة إلى أن نسبة دوام الطلاب والتلاميذ في مدينة الحسكة بلغت 40 بالمئة وفي مدينة القامشلي 60 بالمئة.
ومنذ قيام الميليشيا بالسيطرة على عدد من المدارس وفرض مناهج خاصة بها والأهالي يرفضون ويقاومون هذه الممارسات الهادفة إلى تغيير ممنهج في البنية الهيكلية للعملية التدريسية في المحافظة والغاء اللغة العربية كلغة رسمية في المدارس حيث خرجت مظاهرات في عدة مناطق ومدن وآخرها في القامشلي قبيل بدء العام الدراسي الحالي شارك فيها المئات من ابناء مدينة القامشلي وعدد من رجال الدين المسيحي ووجهاء العشائر والمجلس السياسي لقبيلة طي العربية للوقوف في وجه الغاء مناهج وزارة التربية في عدد من مدارس المحافظة.

المصدر:

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها