ميداني

تفجيرات متنقلة تهز محافظة إدلب

ميداني | داماس بوست

شهدت محافظة إدلب عدة تفجيرات بعبوات ناسفة وألغام، خلال اليومين الفائتين، أسفرت عن مقتل وإصابة عدد من المسلحين والمدنيين.

وأفاد موقع "معارض" اليوم، الخميس 11 من تشرين الأول، أن لغمين انفجرا على طريق وفي محيط بلدة كفريا شمالي إدلب، أحدهما مساء أمس، إلى جانب انفجار لغم أرضي اليوم في محيط معرة النعمان جنوبي المحافظة.

وأضاف أن عبوة ناسفة انفجرت على طريق سرمين- إدلب، وأدت لإصابة أحد عناصر مايسمى الدفاع المدني، كما تم تفكيك عبوة ناسفة على طريق سرمدا.

وأسفرت الانفجارات عن مقتل مدير قسم العمليات المركزية في مايسمى مديرية صحة إدلب الحرة، أحمد العمر، على طريق كفريا، والشاب عبد الحميد العزو، بلغم انفجر بدراجته النارية جنوبي مدينة المعرة.

كما قتل أحد عناصر كتيبة الهندسة في مايسمى شرطة عفرين، نادر منصور، جراء انفجار لغم موجه في محيط بلدة كفريا، وقتل آخر برصاص عناصر “حركة أحرار الشام” أثناء حملة مداهمة في بلدة التح جنوبي إدلب.

وتعيش إدلب حالة من الفلتان الأمني وتأتي الحوادث عقب بدء فصائل "المعارضة"، بسحب السلاح الثقيل من المنطقة العازلة لتنفيذ الاتفاق الأخير حول إدلب، الموقع بين تركيا وروسيا.

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها