خاص

جيراف لصناعة الرافعات البرجية تدخل على خط اعادة الاعمار في سورية

مصدر الصورة: داماس بوست
خاص | داماس بوست

على هامش زيارة وفد الدبلوماسية الشعبية الروسي لدمشق، كشف مدير عام شركة جيراف الدولية القابضة لصناعة الرافعات البرجية والجسرية الروسية، فاسيلي ميروشكين، في حديث خاص لـ "داماس بوست" عن إجراء عدة اجتماعات مع شخصيات اقتصادية وحكومية لبحث فرص التعاون للمساعدة باعادة الاعمار لمرحلة ما بعد الحرب على سورية .

وأوضح ميروشكين أن شركة جيراف تمكنت بعد الحرب العالمية الثانية من تصنيع ١٠ الاف رافعة برجية، وخلال الأعوام الماضية وتحديدًا في العام ٢٠٠٧ بدأت بتقديم حلول هندسية جديدة للبحوث ومعدات تضاهي اقوى الماركات العالمية، فالتصميم الخاص للرافعات والتي يصل وزنها الى ٤٠ الف طن جعلها قادرة على القيام بأعمال تشييد وبناء سريعة وهذا يفوق قدرة اي نوع اخر من الرافعات البرجية في العالم والتي يصل وزن البعض منها الى ٢٠ ألف طن فقط.

وأضاف ميروشكين أن الشركة تستحوذ على ٩٠% من السوق الروسية ، حيث أن عمر المصنع الخاص بالشركة يقارب ٢٧٠ سنة.

من جهة أخرى، اعتبر ميروشكين أن زيارته الى سورية فرصة للتعرف على ما تحتاجه السوق السورية وللمساعدة في عملية البناء والتشييد السريع والمساهمة بإعادة الإعمار من خلال خطط عمل لتصنيع الرافعات في سورية إضافة لاستيرادها مما سيعزز العلاقات الاقتصادية بين البلدين .

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها