محلي

طريق كلف 268 مليون ويحتاج صيانة بعد أقل من شهر !

محلي | داماس بوست

على الرغم من مرور شهر واحد فقط على قيام مديرية الخدمات الفنية في “إدلب” بأعمال صيانة طريق “حماة أبو الظهور” بدأت التشققات تظهر عليه بعد أن أنفقت المديرية 268 مليون ليرة سورية بالتمام والكمال.

تشقق الطريق وواقعه الحالي أصاب الأهالي بحالة من الإحباط، فهل يعقل أن يحتاج طريق للصيانة بعد أقل من شهر على صيانته، حتى ولو كانت تعبر عليه سيارات غير مخصصة له!.

يبرر مدير الخدمات الفنية في “إدلب” المهندس “عزت خليل” تشقق الطريق بالقول إنه غير مخصص لمرور شاحنات ذات حمولة عالية، ويضيف إن:«مرور القوافل التجارية ذات الحمولات الكبيرة جداً على الطريق غير المؤهل فنياً لتحمل هذه الحمولات، حيث أن ما حصل سابقاً هو إصلاح طريق على واقعه الحالي من أجل الخدمات الزراعية وليس من أجل نقل الحمولات الكبيرة».

السيارات ذات الحمولة الكبيرة تستخدم الطريق، لأنه يختصر المسافات رغم أن استخدامه أمر ممنوع، يقول “خليل” إن استمرار مرور الشاحنات عليه سيؤدي إلى خرابه بفترة زمنية قصيرة جداً بحسب ما صرح لـ "سناك سوري".

ويشهد الطريق المذكور حركة كثيفة للقوافل التجارية ذات الحمولات الكبيرة والممنوع مرورها من هذا الطريق، في ظل عجز إدارات محافظات “حماه” و “إدلب” و”حمص” عن منع تلك القوافل من المرور منه والتوجه عبر طريق “خناصر” وهو الطريق المخصص لها.

يذكر أن الطريق عاد إلى العمل عقب سيطرة الحكومة السورية على المنطقة بعد انقطاع دام قرابة 5 سنوات.

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها