ميداني

وصول أولى مجموعات وسائل الحرب الإلكترونية إلى قاعدة حميميم

ميداني | داماس بوست

بدأت وزارة الدفاع الروسية تعزيز مجموعة وسائل الحرب الإلكترونية في سورية وذلك بعد ساعات على إعلانها العمل على إيقاف كل أجهزة الرادار وكل أجهزة الاتصالات لأي قوات قد تقوم بتوجيه ضربات على الأراضي السورية.

وأفادت صحيفة إزفيستيا الروسية بأن “أولى مجموعات وسائل الحرب الإلكترونية وصلت أمس إلى قاعدة حميميم باللاذقية على متن طائرة “إيل 76″ بهدف تشويش عمل الرادارات وأنظمة الاتصالات والتحكم لأي طائرة قد تهاجم الأراضي السورية”.

وبينت الصحيفة أن “مجموعات وسائل الحرب الإلكترونية ستقوم بالتشويش على عمل أنظمة الملاحة الفضائية وسيشمل عملها إضافة إلى سورية الأهداف الواقعة في المناطق المحيطة في البحر المتوسط”.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية أمس عزمها تسليم منظومة صواريخ “اس 300” للجيش العربي السوري خلال اسبوعين لرفع مستوى القدرات القتالية لقوات الدفاع السورية التي سيتم تزويدها بمنظومة اتوماتيكية وآلية للإدارة ستسمح بالإدارة المركزية لكل قوات الدفاع الجوية السورية ومتابعة الوضع في الأجواء وتحديد الأهداف.

وكانت وزارة الدفاع الروسية حملت خلال الأيام الماضية على لسان العديد من مسؤوليها “إسرائيل” المسؤولية الكاملة عن إسقاط طائرة “إيل 20” نتيجة تصرف عدائي لا مسؤول وأنها تحتفظ بحق الرد عليه بالإجراءات الجوابية المناسبة.

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها