ميداني

تأجيل افتتاح معبر ‘‘أبو الظهور‘‘ بعد استهدافه بصواريخ مسلحي إدلب

ميداني | داماس بوست

أجل الجيش السوري افتتاح معبر أبو الظهور الإنساني في ريف إدلب الجنوبي الشرقي الذي كان مقررا اليوم الاثنين ، وذلك بعد استهداف الجماعات المسلحة للمعبر بالقذائف الصاروخية.

وقال مصدر عسكري لوكالة "سبوتنيك": "إن السلطات السورية قررت اليوم الاثنين تأجيل افتتاح معبر "أبو الظهور" إلى أجل غير محدد، وذلك عقب ساعات قليلة من استهداف المجموعات الإرهابية المسلحة للمعبر بالقذائف الصاروخية"، مشيرا إلى أن قرار إلغاء الافتتاح جاء حرصا على حياة المدنيين الذين يستعدون للانتقال إلى المناطق الآمنة التي تسيطر عليها الدولة السورية.
وأضاف المصدر: "أن القذائف الصاروخية التي أطلقها المسلحون اليوم باتجاه المعبر لم تسفر عن وقوع أي إصابات، ولكن شدة الانفجارات والشظايا التي نجمت عنها تشير إلى حجم الخسائر التي قد تلحق بصفوف المدنيين في حال أعاد الإرهابيون استهداف المعبر عقب افتتاحه، لافتا إلى أن قرار إعادة فتح المعبر يتطلب المزيد من التنسيق والضمانات من الجهات الدولية المعنية".

وكان من المقرر أن تعيد الحكومة السورية صباح اليوم الاثنين فتح معبر "أبو الظهور" الإنساني بريف إدلب الجنوبي الشرقي لمدة سبعة أيام، وذلك بالتنسيق مع الجانب الروسي، للسماح للمدنيين بالعبور من مناطق سيطرة المجموعات الإرهابية المسلحة في إدلب، باتجاه مناطق سيطرة الدولة السورية.

وكان الجيش السوري افتتح معبر أبو الضهور الإنساني، بتاريخ 20 آب الماضي، أمام المدنيين الراغبين بمغادرة مناطق سيطرة التنظيمات الإرهابية في محافظة إدلب إلى المناطق الآمنة الواقعة تحت سيطرة الدولة، حيث استقبل المعبر خلال افتتاحه عدة أيام أكثر من 10 آلاف مدني مع ممتلكاتهم وحاجياتهم، إضافة إلى عبور نحو 3500 آلية

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها