إقتصادي

شروط أردنية ترفضها الحكومة السورية تمنع فتح معبر نصيب .. ماهي؟

إقتصادي | داماس بوست

كشفت مصدر حكومي أن الحكومة السورية ترفض إعادة فتح معبر نصيب حتى الآن بسبب شروط أردنية ترفضها دمشق. وبحسب المصدر الذي صرّح لصحيفة " الأيام" فإن عمان تشترط منع الشاحنات السورية من دخول الأراضي الأردنية، على أن يتم إيصال البضائع إلى الحدود الأردنية ومن ثم يتم نقلها إلى شاحنات أردنية لنقلها إلى الجهة المصدرة لها.

وبيّن المصدر بأن هذه الأعمال هي عبارة عن رسالة من الأردن إلى سورية بعدم رغبتها بالتصالح وإعادة المياه إلى مجاريها، مضيفاً بأن الخارجية الأردنية تقوم بخطوات مزعجة وهي التنسيق مع الجانب الروسي بدلاً من الدولة السورية، وهذه دلالة على عدم الرغبة في المصالحة السريعة والشاملة، وهو ما تشترطه سورية لتعيد تشغيل الحدود والمعبر الرئيسي فعليا.

المصدر الحكومي أكد أن الشركات الأردنية الخاصة والوفود غير الرسمية بدأت تتوافد لطلب إعادة تشغيل معبر نصيب، فيما الدولة السورية جاهزة لذلك حين تجد الجدية من قبل القيادة الأردنية،  والأمر يقتصر حاليا على استقبال السوريين الراغبين بالعودة إلى الوطن حيث أنهت الورش تأهيلها للطريق على الرغم من إزعاج القيادة الأردنية لسورية المتكرّر خلال أعوام الحرب

 وأضاف المصدر بأنه لا يوجد حتى الآن  تعليمات بخصوص فتح المعبر لحركة التجارة والمرور بين البلدين.

وكانت وزارة النقل أصدرت قبل يومين قراراً يقضي برفع رسوم عبور السيارات الشاحنة العربية والأجنبية المحملة والفارغة عند عبورها أراضي الجمهورية العربية السورية من المنافذ البرية ، وهو ما اعتبره مراقبون رسالة للجانب الأردني الذي يحاول التضييق على عمل الشاحنات السورية وعرقلة مرورها ضمن الأراضي الأردنية.

 

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها