ميداني

موقع أمريكي: مقاتل من ‘‘قسد‘‘ أطلق النار على جنود أمريكيين في سورية

ميداني | داماس بوست

تحدث تحقيق صحفي لموقع “task and purpose” الأمريكي، نشر الأربعاء 8 من أب الحالي، عن حادثة إطلاق نار داخل قاعدة عسكرية أمريكية في دير الزور.

وذكر التحقيق أن إطلاق نار جرى على مقاتلين من قوات المشاة البحرية الأمريكية في 17 من شباط الفائت، مصدره مقاتل من قوات الحماية الذاتية الكردية، التي تدعمها أمريكا.

ووفقًا لرواية التحقيق التي اعتمد فيها الموقع على مقابلات متعددة ووثائق منح عسكرية ومصادر من البنتاغون لما أسماه الموقع “السر الذي أصبح مكشوفًا بين أكثر من ألف جندي من مشاة البحرية”، وسط نفي مستمر من البنتاغون على الصعيد الرسمي.
وقد تمكن الجنود الأمريكيون من قتل المقاتل الكردي، الذي أصاب أحد الجنود الأمريكيين.
ووفقًا لمصادر التحقيق، فإن الوضع كان متوترًا في القاعدة العسكرية الأمريكية القريبة من دير الزور، بعد أن سبق حادثة إطلاق النار خلاف بين مقاتلين آخرين من الطرفين، أقدم حينها مقاتل قوات الحماية الذاتية على إشهار سلاحه في وجه الجنود الأمريكيين، قبل أن ينقل بعدها من القاعدة الأمريكية.

وكانت مهمة القوات الكردية في القاعدة الأمريكية مقتصرة على الحراسة المتقدمة من القاعدة، ولا يوجد بينهم وبين القوات الأمريكية أي حديث مباشر، سوى تبادل السجائر وتقديم الطعام أحيانًا، من خلال صيد المواشي للمقاتلين الأمريكيان، وفقًا للموقع الأمريكي.
وفي يوم حادثة إطلاق النار، جرت حالة من الفوضى على البوابة الرئيسية التي يتولى مقاتلو “الحماية الذاتية” الحراسة عليها، إذ رفض آنذاك المقاتلون تقديم المساعدة لعدد من المصابين في سيارة مدنية.

ووفقًا لمصادر الموقع، فإن القوات الكردية كانت تحاول منع تقديم المساعدة الطبية للمدنيين لكونهم ليسوا كردًا.

يذكر أنه مع بداية عملية “غصن الزيتون” العدوانية التي أطلقتها تركيا للسيطرة على مدينة عفرين مطلع العام الحالي، نشب توتر بين “قسد” والقوات الأمريكية في سوريا.

وكانت حالة من فقدان الثقة ظاهرة على أوجه الجنود الأمريكيين، نظرًا لحالة الغضب الواضحة في المقابل على المقاتلين الكرد.

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها