خاص

وزارة الثقافة ‘‘تتنصل‘‘ من إعلانها: محاضرة ‘‘مايك فغالي‘‘ تصرف فردي من مديرة المركز!

خاص | داماس بوست

نفت وزارة الثقافة السورية في بيان صحفي تلقى "داماس بوست " نسخة منه إقامة محاضرة للمنجم مايك فغالي في المركز الثقافي العربي بدمشق، مؤكدة أن المحاضرة المذكورة (والتي نالت سخرية واسعة من السوريين) لم تحصل على موافقة السيد وزير الثقافة أو السيد معاون بحسب وصفها.

وجاء البيان الصحفي لوزارة الثقافة لينفي إعلان سابق من الوزارة نفسها وتحديدا من المركز الثقافي في أبو رمانة يدعو إلى حضور محاضرة بعنوان "الصمود السوري انموذجا" يلقيها خبير الطاقة والمتنبئ مايك فغالي.
وعلى خطى وزارة التجارة الداخلية وقضية منع الألبسة "البالة" تنصلت وزارة الثقافة من اعلانها الأول واعتبرته تصرف فردي من مديرة المركز الثقافي وجاء في البيان الصحفي :" نشر خبر على موقع مديرية الثقافة بدمشق حول إقامة محاضرة للمنجم المعروف مايك فغالي في المركز الثقافي العربي بدمشق. إن وزارة الثقافة تنفي أن تكون المحاضرة المذكورة قد حازت على موافقة السيد وزير الثقافة أو السيد معاون الوزير المسؤول عن المراكز الثقافية، أو أي موافقات أخرى من أي نوع."
وأضاف البيان:" لم توزع أية بطاقات دعوة، والأمر كله لا يتعدى كونه تصرفا فرديا من مديرة المركز الثقافي التي نشرت الخبر، وستتم معالجة المشكلة بالطرق الإدارية المعهودة".
إلا أن ناشطون سوريون على "الفيسبوك" استغربوا التصريح في البيان الصحفي من وزارة الثقافة بأن المحاضرة لم تحصل على موافقة الوزير رغم أن المحاضرة مدرجة ضمن نشاطات وزارة الثقافة لشهر تموز متسائلين من يوافق على قائمة نشاطات الوزارة إذا والتي يتم وضعها قبل بداية كل شهر؟.
يذكر أن وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك كانت سحبت مؤخرا قرار يمنع بيع وتجارة الألبسة المستعملة "البالة" بعد حملة على وسائل التواصل الاجتماعي انتقدت القرار ما دعى الوزارة إلى اعتباره تصرف فردي من قبل معاون الوزير وهو تصرف يبدو أنه يتكرر كثيرا في هذا البلد المعطاء.

المصدر: داماس بوست - خاص

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها