إقتصادي

"الأمبيرات" وصلت مدينة جبلة الساحلية

إقتصادي | داماس بوست

انتقلت تجارة الأمبيرات من حلب إلى بعض المناطق في الساحل السوري، حيث كشف مصدر مسؤول في وزارة الكهرباء عن وجود حالات لأشخاص يقومون باستخدام مولدات كبيرة يرجّح أنها مولدات ديزل من خلالها يقومون بإنتاج الكهرباء ليصار إلى بيعها «بالأمبيرات» للمواطنين في مناطق محددة في الساحل.



أكّد مصدر مسؤول للوطن أنّ عملية بيع الكهرباء من خلال الأمبيرات قام بها بعض الأشخاص وذلك بتشغيل مولّدات ديزل كبيرة من خلالها يقومون بإنتاج الطاقة الكهربائية ليصار إلى بيعها للمواطنين بالأمبير، مبيناَ أنّ هؤلاء حالياً بدؤوا بتجارة الأمبير في مدينة «جبلة» التابعة لمحافظة اللاذقية، دون أن يذكر أي تفاصيل أخرى عن الموضوع لعدم وجود شكوى رسمية بالموضوع.
وفي سياق آخر، كشف تقرير صادر عن المؤسسة العامة لتوزيع الكهرباء عن إجمالي عدد الضبوط التي تم تنظيمها من خلال الشركات التابعة للمؤسسة في المحافظات والبالغة 1205 ضبوط خلال حزيران الماضي.

المصدر:

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها