سياسي

وزير الدفاع التركي الجديد يطمح ‘‘للسلام‘‘ مع سوريا

سياسي | داماس بوست

زعم خلوصي أكار وزير الدفاع التركي الجديد في أول ظهور له أن “تركيا” ستتبع سياسة عدم المشاكل مع جيرانها، وهو ما يذكر بسياسة “صفر مشاكل” التي حاول “رجب طيب أردوغان” اتباعها في السابق دون أي تعديل على سياسة “تركيا” التوسعية القائمة على احتلال أراضي الغير، وطامحة للمجد العثماني بقيادة “أردوغان”.

ونقلت وسائل الإعلام التركية قول خلوصي: «نحن نتمنى أن يعم جو السلم والصداقة مع جيراننا، ونتمتع بعلاقات جوار حسنة. لكن في الوقت نفسه سنقول في المستقبل كما كنا نقول في الماضي إننا لن نسمح بوقوع أي ضرر ضد شعبنا الأصيل».

لكن تصريحات خلوصي لم تمنع تمنياته التوسعية أيضا فأولوية “خلوصي” في الفترة القادمة توسيع نطاق سيطرة جيشه على الشمال السوري، وخاصة فيما يتعلق بمدن “تل أبيض”، و”عين العرب”، ويبقى الباب مفتوحاً لاتفاقات قادمة على محافظة “إدلب” التي يطمح “الجيش السوري لاستعادتها من الفصائل الإسلامية المسلحة، والتي تشكل “تركيا” داعماً أساسياً لبعضها.

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها