إقتصادي

العملة السورية ترتفع 20 ليرة أمام الدينار الأردني بعد تحرير معبر نصيب

إقتصادي | داماس بوست

ارتفع الطلب على الليرة السورية في الأردن بنسبة 20% بعد سيطرة الجيش السوري على الحدود الجنوبية وخاصة معبر نصيب الحدودي، بحسب رئيس “جمعية الصيرفيين الأردنيين”، علاء ديرانية.



وقال ديرانية لمواقع صحفية، إن سعر صرف الليرة السورية ارتفع أمام الدينار الأردني 20 ليرة، إذ كان الدينار الأردني يصرف بـ 600 ليرة سورية، أما حاليًا فيصرف بـ 580 ليرة.
وربط ديرانية ارتفاع الطلب على الليرة بسيطرة الجيش السوري على مساحات في الجنوب السوري، معتبرًا أن السوريين بحاجة للعملة لدفع التزاماتهم هناك.
وللمعبر أهمية كبيرة لسوريا، من خلال تصدير واستيراد البضائع، إضافة إلى مرور الشاحنات كترانزيت من لبنان إلى الأردن والعكس.
في حين سيؤثر فتح المعبر على الصادرات اللبنانية كونه المعبر البري الوحيد الذي يربط بيروت بأسواق الخليج.
ويأمل الأردن بإعادة فتح المعبر أمام الشاحنات التجارية بسبب أهميته، إذ إن فتح الحدود مع سوريا سيحدث انتعاشًا للصادرات الأردنية إلى أسواق سوريا ولبنان وتركيا وأوروبا وروسيا وغيرها من الأسواق، بحسب ما قاله رئيس جمعية المصدرين الأردنيين، عمر أبو وشاح.

المصدر:

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها