محلي

بعد تركيا وقطر.. الولايات المتحدة تسرق بذار القمح السوري

محلي | داماس بوست

كشف موقع منظمة “أورجانك كونسيومر” الأمريكي أن الباحثين في جامعة “كنساس” الأمريكية اكتشفوا أن البذور السورية “Aegilops tauschii” أو “الدوسر”، هي الوحيدة التي لم تصبها الآفات والحشرات من بين 20 ألف نوع آخر من النباتات التي تم تدميرها بسبب تلك الآفات، في تجربة أجريت بحقل مغطى بولاية “كنساس” الأمريكية. وتم العثور على بذور النبات السوري على بعد 25 كيلو متر غربي مدينة “حلب”، على يد فريق بحثي تابع لمكتب البحوث الدولي للزراعة التابع لمنظمة “الأمم المتحدة”»وذلك بحسب ما أفاد الموقع.

والولايات المتحدة ليست أول دولة تسرق صنفاً سورياً، فقد سبقها في ذلك كل من تركيا، وقطر.

يذكر أن تركيا كانت أول من قام بسرقة بذار القمح السوري، قبل أن يكتشف العلماء الأمريكيين أن البذور السورية إمكانها إنقاذ المحصول الأمريكي من الآفات الزراعية.

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها