محلي

80 متر عرض كل جانب .. إزالة كل معارض السيارات من طريق حرستا إلى جسر بغداد

محلي | داماس بوست

قام محافظا دمشق بشر الصبان وريف دمشق علاء إبراهيم بجولة إلى مدخلي دمشق الجنوبي والشمالي أمس الثلاثاء، وتابعا واقع الأنقاض على جانبي طريق حرستا بداية من دوار البانوراما وصولاً إلى جسر بغداد

وكشف محافظ ريف دمشق لـ«الوطن» أن عرض الطريق من حرستا إلى جسر بغداد سيكون 80 متراً في كل جانب ابتداء من منتصف الطريق، ليصبح الطريق بعد هذه المسافة بعرض عشرين متراً، ما يعني إزالة كل معارض ومكاتب السيارات على جانبي الطريق.
ووصل المحافظان إلى الموقع المقترح لسوق السيارات في منطقة الدوير بجانب الشركة العامة للطرق والجسور فرع دمشق الذي يقع بجانب الأوتستراد الدولي لمدخل دمشق الشمالي وبمساحة تعادل 1400 دونم كموقع بديل من سوق السيارات القديم الذي كان في مدينة الحجر الأسود.
يذكر أن المحافظين اتفقا في اجتماعهما الأسبوع الماضي على تشكيل لجنة مشتركة لمتابعة واقع المناطق الصناعية والاستثمارية المتداخلة بين حدودهما التي تم تحريرها مؤخراً من أجل إعادة تأهيل مدخلي دمشق الجنوبي والشمالي وإزالة الأبنية المخالفة على حرم الطريق وإعادة تأهيل المنطقة بما يفضي لمصلحة الصناعة والاستثمارات السورية بشكل عام واتفق الجانبان على زيارة ميدانية لهذه المنطقة كالتي قاما بها اليوم.قام محافظا دمشق بشر الصبان وريف دمشق علاء إبراهيم بجولة إلى مدخلي دمشق الجنوبي والشمالي أمس الثلاثاء، وتابعا واقع الأنقاض على جانبي طريق حرستا بداية من دوار البانوراما وصولاً إلى جسر بغداد

وكشف محافظ ريف دمشق لـ«الوطن» أن عرض الطريق من حرستا إلى جسر بغداد سيكون 80 متراً في كل جانب ابتداء من منتصف الطريق، ليصبح الطريق بعد هذه المسافة بعرض عشرين متراً، ما يعني إزالة كل معارض ومكاتب السيارات على جانبي الطريق.
ووصل المحافظان إلى الموقع المقترح لسوق السيارات في منطقة الدوير بجانب الشركة العامة للطرق والجسور فرع دمشق الذي يقع بجانب الأوتستراد الدولي لمدخل دمشق الشمالي وبمساحة تعادل 1400 دونم كموقع بديل من سوق السيارات القديم الذي كان في مدينة الحجر الأسود.
يذكر أن المحافظين اتفقا في اجتماعهما الأسبوع الماضي على تشكيل لجنة مشتركة لمتابعة واقع المناطق الصناعية والاستثمارية المتداخلة بين حدودهما التي تم تحريرها مؤخراً من أجل إعادة تأهيل مدخلي دمشق الجنوبي والشمالي وإزالة الأبنية المخالفة على حرم الطريق وإعادة تأهيل المنطقة بما يفضي لمصلحة الصناعة والاستثمارات السورية بشكل عام واتفق الجانبان على زيارة ميدانية لهذه المنطقة كالتي قاما بها اليوم.

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها

شارك برأيك

أخبار ذات صلة