محلي

جامعة تشرين تلغي مسابقتها بعد عام من إعلانها.. والمتقدمون يستنكرون

محلي | داماس بوست

فوجئ مئات المتقدمين إلى مسابقة الفئة الثانية التي أعلنت عنها جامعة تشرين منذ العام الماضي بإلغاء المسابقة من أساسها، والإعلان عن مسابقة جديدة.

ونقلت مواقع الكترونية عن أمين الجامعة صلاح شعبان قوله إن السبب في إلغاء المسابقة هو كون الإعلان السابق اقتصر على «قبول ذوي “الشهداء” وفق القانون رقم 36 لعام 2014 ولكن حدث وأن وصدر المرسوم/ 22/ لعام 2017 الذي تضمن تعيين أشقاء “الشهيد” في المسابقات التي تعلن في القطاع العام أثناء تقديم الطلبات للإعلان السابق ونظراً لأن الإعلان كان قبل صدور المرسوم لم يتقدم قسم كبير من هؤلاء إلى المسابقة فبموجب الإعلان القديم لم يكن العمل جاري بالمرسوم الجديد ولم يكن أشقاء “الشهيد” يملكون الحق بالشواغر المخصصة لذوي للشهداء وبالتالي كان لابد من إعطائهم الفرصة ليأخذو حقهم بموجب المرسوم الجديد».

إلا أن بعض المتقدمين لم يقتنعوا بتبرير الجامعة واعتبروا أن إلغاء المسابقة جاء بعد "الأخطاء في أسئلة الامتحان الكتابي، وسوء التحضير للمسابقة"

ويتضمن الإعلان للمسابقة الجديدة بدل الملغاة، بحسب أمين الجامعة «العقود السنوية للفئة الأولى والثانية وكذلك اختبار لتعيين عدد من حملة شهادة المعاهد التقنية واختبار أخر لتعيين عاملين من الفئة الرابعة والخامسة حيث يبدأ التقديم بتاريخ 8-7 وينتهي بتاريخ 23-7».

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها

شارك برأيك

أخبار ذات صلة