خاص

هكذا ستتلافى وزارة الاقتصاد عمليات الاستيراد الوهمية

مصدر الصورة: داماس بوست
خاص | داماس بوست

كشفت مصادر خاصة في وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية لداماس بوست أن التحرك الأخير باتجاه إجازة الاستيراد وموافقتها جاء بناء على اتفاق ثلاثي بين وزارة الاقتصاد والهيئة المركزية للرقابة التفتيش واتحاد غرف التجارة عنوانه العريض الحفاظ على حقوق المستوردين وضمان الشفافية في معاملة الاستيراد وتلافي.

 وأشارت المصادر إلى أن الاتفاق يقضي بوجوب تدوين اسم المخلص الجمركي أو اسم من يتابع إجازة الاستيراد إضافة إلى خاتمه وتوقيعه على إجازة الاستيراد وكل ما يثبت حقيقة المستورد من ضرورة تصديق وثيقة الانتساب لغرف التجارة أم الصناعة أو الزراعة أصولاً من الجهة المصدرة لها بحيث يتم التصديق من غرف التجارة أو الصناعة إذا كانت الوثيقة صادرة عن أياً منهم، بالشكل الذي يضمن ويؤكد أن إجازة الاستيراد الممنوحة قد تمت بعلم صاحب العلاقة وبتفويض منه وقيام المستورد الفعلي بالحصول على الإجازة وتخليص المواد وفقاً لمضمونها، وذلك بالنظر إلى كثرة الأسماء الوهمية التي تتقدم للحصول على إجازات استيراد ليس بغرض استعمالها وتامين المواد اللازمة للبلاد ومواطنيها وأسواقها بل لغرض المتاجرة بها وعرضها للبيع.

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها