سياسي

موسكو تصف العقوبات على شركة نقلت وقود إلى سوريا بالـ‘‘تهور سياسي‘‘

سياسي | داماس بوست

وصفت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الأربعاء، العقوبات الأمريكية على شركة "سوففراخت" بسبب نقلها الوقود إلى سوريا بـ "التهور السياسي".

وجاء في تعليق عن المكتب الصحفي للوزارة: "واشنطن تبدي مجددا تهورا سياسيا، بتوجيهها اتهامات لموظفي الشركة المساهمة العامة الروسية "سوففراخت" بسبب نقل وقود الطائرات إلى سوريا."
وأضاف البيان، أن "وقود الطائرات الذي كانت "سوففراخت" تؤمن نقله، كان مخصصا لوحدات القوات الجوية الفضائية الروسية، التي تساعد في محاربة الجماعات الإرهابية على الأراضي السورية".

وأعلنت وزارة المالية الأمريكية في بيان لها، يوم الاثنين الماضي، إدراج 3 أشخاص و5 شركات روسية إلى قائمة العقوبات.

وشملت العقوبات الشركات التالية: "ديجيتال سيكيوريتي" و"دايف تيخ سنتر" ومعهد البحوث العلمية "كوانت"، و"إيمبيدي"، و"إربسكان" وتؤكد المالية الأمريكية أن هذه المؤسسات مرتبطة جميعها بجهاز الأمن الفدرالي الروسي، كما شملت القائمة، كلا من أوليغ تشيركوف وفلاديمير كاغانسكي وألكسندر تروبين، وجميعهم مرتبطون بشركة "دايف تيخ سنتر".

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها

شارك برأيك

أخبار ذات صلة