سياسي

"حميميم" لا تفضّل صدور عفو عام : "خطوة قد تتسبب بالمزيد من الفوضى في سورية‘‘!

سياسي | داماس بوست

في موقف غريب وغير مفهوم، أعلنت "قاعدة حميميم" العسكرية الروسية في محافظة اللاذقية أنها لا تشجع على إصدار "عفو عام " في البلاد بعد الحديث حول قرب إصدار الرئيس بشار الأسد لعفو عام قبيل عيد الفطر .

وقالت "حميميم" على صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي "لا توجد معلومات مؤكدة حول وجود عفو عام في البلاد، كما أننا نعتقد أن خطوة مماثلة قد تتسبب بالمزيد من الفوضى في سورية، لذلك يتوجب علينا جميعاً العمل على الحد من تواجد الأفراد المتورطين بأعمل تخريبية ".

ويترقب السوريون صدور مرسوم عفو عام شامل من شأنه بث المزيد من أجواء الطمأنينة والإنفراج بين السوريين بعد سبع سنوات من الحرب التي أنهكت البلاد، ووإعطاء فرصة للكثير من السوريين الذين اضطرتهم الظروف إلى سلوك طرق لم تكن عقلانية أو صحيحة دائماً.

وكان مصدر خاص قد أبلغ "داماس بوست" بأن مرسوم عفو رئاسي شامل هو قيد الصدور خلال اليومين المقبلين، مضيفاً بأن المرسوم المزمع إصداره سيكون الأكبر والأشمل من نوعه منذ سنوات.

وبحسب المصدر فإن القرار سيشمل موضوع الخدمة الإلزامية والاحتياطية، كما يضمن عودة ملايين السوريين في الخارج. مضيفاً أن هدف مرسوم العفو هو أن يضمن عودة الكثير من السوريين في الخارج وخصوصاً فئة الشباب ، وهو سيشمل موضوع الخدمة الإلزامية والاحتياطية ، وتبييض السجون من معتقلي الرأي وحملة السلاح الذين لم يتورطوا بعمليات قتل، ويضمن وقف الملاحقات الأمنية.

وكان الرئيس الأسد أصدر عدة مراسيم وقرارات عفو خلال سنوات الأزمة تتعلق بتسوية أوضاع المطلوبين وكل من يلقي السلاح من المجندين وأخرى تتعلق بالجرائم والمخالفات القانونية .

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها

شارك برأيك

أخبار ذات صلة