دراما

"الهيبة" يحاكي "باب الحارة": جزء ثالث رغم الانتقادات!

دراما | داماس بوست

أعلن المخرج سامر البرقاوي عن عودة مسلسل "الهيبة" بجزء ثالث في حديث لموقع قناة "الميادين". وتأتي خطوة الاعلان في سياق ضخ المزيد من "الترويج" للمسلسل الذي لم يُعرف كيف ستكون نهايته.

في المقابل، إلتزمت الشركة المنتجة "الصبّاح للاعلام" الصمت حيال تصريح البرقاوي، وعلّق القائمون عليها أنّهم سيعلنون عن الخبر في وقته.

في السياق نفسه، قالت مصادر إنتاجية لـ "الاخبار" إن الجزء الثالث سيكون تكملة لأحداث الجزء الثاني. وربما سيتمّ تعزيز حضور فاليري أبو شقرا في "الهيبة 3" بعدما أطلّت في "الهيبة... العودة" بمساحة صغيرة عبارة عن قصة حبّ جمعتها بجبل، وانفصلا لاحقاً.

وتعرض المسلسل في جزئه الثاني لانتقادات واسعة، حيث لم يحقّق "الهيبة...العودة" النجاح نفسه الذي عرفه في الماضي، إذ جاء أشبه بـ "خبصة" شخصيات وصراعات عائلية من دون قصة حبّ جذابة، مع إدخال أحداث مفتعلة لإضفاء الإثارة كقضية الدعارة. كما تعرّض المسلسل لهجوم كبير، وتقدّم مجموعة محامين بدعاوى قضائية لإيقاف عرضه على إعتبار أنه "يسيء لأهل بعلبك" ، لكن ذلك أسهمَ في الإضاءة على العمل الذي استحال حديث الصحافة، إذ راحت "تحلّل" في العلاقة التي تربط "الهيبة" بأهل بعلبك.

 ومع الإعلان عن الجزء الثالث، يبدو أن النكات الساخرة التي كانت تربط بين "الهيبة" و"باب الحارة" ــ من حيث تشويه البيئة التي يقاربها كل عمل والغزارة في الأجزاء ـــ أصبحت واقعاً مع بروز أول معالم الجزء الثالث.

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها

شارك برأيك

أخبار ذات صلة