ميديا

اختطاف فتى لبناني في سوريا يشغل وسائل الإعلام

ميديا | داماس بوست

تعرض الفتى اللبناني مصطفى دياب لعملية خطف يوم الاثنين الماضي في سوريا، بحسب ما اعلنت مفوضية الاعلام في كشافة التربية الوطنية عبر صفحتها على موقع "فايسبوك".

وقالت مفوضية الاعلام : "وردتنا معلومات تفيد بان عملية الخطف حصلت في ادلب"، موضحة ان الشاب دياب كان برفقة والدته (سورية الجنسية) وشقيقه في زيارة عائلية وقد تم اعتراض سيارة التاكسي التي كانت تقلهم من سيارة مجهولة فيها عدد من المسلحين. 
وكانت مفوضية الاعلام اشارت في وقت سابق الى ان دياب ولد من اب لبناني ومن ام سورية وقد خطف اثناء زيارته لوالدته.
من جهته نفى محمد الحاج دياب والد الطفل ان يكون الخاطفون اتصلوا به لطلب الفدي، وقال في اتصال مع : "انا انتظر هذا الاتصال من الخاطفين لاعرف كيف ساتصرف ازاء الحادثة".

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها

شارك برأيك

أخبار ذات صلة