خاص

مجزرتان أمريكيتان في الشرقية.. والعاصفة الغبارية تتجدد

خاص | داماس بوست

استشهد عدد من المدنيين وأصيب آخرين نتيجة استهداف الطيران الأمريكي لنقاط متعددة داخل مدينة هجين بريف دير الزور الشرقي، وذلك بالتزامن مع تأكيد مصادر محلية لـ "داماس بوست"، أن المقاتلات الأمريكية استهدفت قرية الحمادي بريف الحسكة الجنوبي الشرقي ما أدى لاستشهاد عدداً من المدنيين.

وفي التفاصيل، قالت مصادر محلية إن الطيران الأمريكي استهدف عددا من النقاط بالقرب من منطقة "تل العباجي" في مدينة هجين ما أدى لاستشهاد 10 مدنيين على الأقل وإصابة آخرين، فيما تسبب الطيران الأمريكي أيضا باستشهاد 8 أشخاص غالبيتهم من النساء والأطفال في قرية "الحمادي" بريف الحسكة الجنوبي الشرقي.
ومع تجدد العاصفة الغبارية على مناطق الريف الشرقي لدير الزور، قالت مصادر محلية لـ "داماس بوست"، أن تنظيم داعش انسحب من قرية "باغوز تحتاني" الواقعة على الضفة الشرقية لنهر الفرات، لتدخل إليها قوات سورية الديمقراطية بعد معارك لم تدم طويلاً، مشيرة إلى أن "قسد" تحاول التقدم أيضا باتجاه قرية "السوسة" لقطع كامل الطرق الواصلة بين مناطق داعش قربة الحدود مع العراق، ومدينة هجين التي باتت محاصرة.
يشار إلى أن "قسد" أطلقت قبل نحو أسبوع من الآن مرحلة جديدة من عملية "عاصفة الجزيرة" بهدف السيطرة على ما تبقى لداعش من مناطق في الريف الشرقي لدير الزور والريف الجنوبي للحسكة.

المصدر: داماس بوست - خاص

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها