خاص

هطولات مطرية تنعش نبع الفيجة ‘‘قليلاً‘‘

خاص | داماس بوست

كشفت مصادر خاصة من داخل وزارة الموارد المائية لـ"داماس بوست" أن كمية الهطولات المطرية التي هطلت في مدينة دمشق أكبر من الكميات التي تساقطت في ريف العاصمة وتحديداً في منطقة الزبداني.

وأضافت المصادر أن هطولات الريف التي يتم العمل حالياً على قياسها وتجميعها واحتسابها للخروج بعدل وسطي للريف ككل وتحديداً الغربي منه مهمة جداً لاسيما لنبع الفيجة الذي سجل بدوره نسب مخازين جديدة وجيدة وفقاً للمصادر التي ستحد بدورها من ساعات برنامج التقنين المائي الذي سيتم تطبيقه خلال الصيف القادم.

 وتتأثر سورية عموماً، والمنطقة الجنوبية بما فيها دمشق وريفها لمنخفض جوي خماسيني محمّل بالأمطار والغبار.
وكانت مدينة دمشق وريفها القريب قد شهدت هطولات مطرية موحلة أمس الأربعاء ، بينما كانت اليوم الخميس غزيرة بشكل غير مسبوق حتى خلال فترة الشتاء، وبحسب النشرات الجوية يتوقع أن تزداد احتمالات تساقط الأمطار مساء اليوم وصباح الجمعة فى دمشق، تترافق بالعواصف الرعدية وتساقط البَرَد وتكون الفعالية الجوية شاملة لمعظم مناطق محافظة دمشق مع أفضلية لمناطق شرق دمشق وريف دمشق الشرقي، ما يساهم في زيادة المخزون المائي.

المصدر: خاص

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها