خاص

لماذا استهدف العدو الإسرائيلي نقاطاً في القنيطرة..؟

خاص | داماس بوست

قالت مصادر ميدانية لـ "داماس بوست"، إن مدفعية الجيش تستهدف مواقع للمسلحين في قرى "الحميدية – القحطانية" على خط وقف إطلاق النار مع العدو الصهيوني ما أوقع خسائر بشرية ومادية في صفوف الميليشيات المنتشرة في المنطقة، الأمر الذي أعقبه استهداف قوات الاحتلال لإحدى النقاط العسكرية بالقرب من منطقة "الكوم" بقذائف المدفعية ما تسبب بخسائر مادية.

تقارير إعلامية، نقلت عن صحيفتي "معاريف" و"هآرتس" الإسرائيلتين، إن "قذيفة هاون سقطت عصر اليوم قرب الجدار الحدودي في الجولان المحتل دون وقوع أضرار أو إصابات"، بينما ذكر مراسل صحيفة "يديعوت أحرونوت" يؤاف زينون أن هذه المرة هي الأولى التي تسقط فيها "قذيفة طائشة" داخل الجولان، منذ سيطرة القوات السورية على كامل مرتفعات جبل الشيخ، مضيفاً أن العدو الإسرائيلي رد على القذيفة باستهداف مدفع للجيش السوري شرقي القنيطرة، وذلك في رواية مشابهة لما ذكره الناطق باسم جيش العدو الإسرائيلي أفيخاي أدرعي.
يشار إلى أن الميليشيات المنتشرة بالقرب من شريط الفصل الحدودي ترتبط بـ "لواء جولاني" التابع لجيش الاحتلال الإسرائيلي، ويعمل الأخير على دعم هذه الميليشيات وعلى رأسها "جبهة النصرة" بهدف الإبقاء على وجودها كخط دفاع أول عن كيان الاحتلال في حال اندلاع مواجهة مباشرة مع الجيش السوري أو المقاومة.

المصدر: داماس بوست - خاص

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها